الرئيسية / أخبار رأس الخيمة / الشحي: الطلبة المقيمون في «ذمتنا».. آباؤهم قدموا الكثير

الشحي: الطلبة المقيمون في «ذمتنا».. آباؤهم قدموا الكثير


الشحي: الطلبة المقيمون في «ذمتنا».. آباؤهم قدموا الكثير






الخليج – رأس الخيمة: عدنان عكاشة

دعت مريم الشحي، رئيسة مفوضية مرشدات رأس الخيمة، إلى إعادة النظر في قرار خروج الطالب من المدارس الحكومية، من أبناء المقيمين على أرض الدولة، في حال حصولهم على درجة تقل عن 85% في أي مادة دراسية، والنظر بعين الرأفة إلى القضية ولأوضاع هذه الشريحة من الطلبة وأولياء أمورهم.
وقالت الشحي، خلال حلقة برنامج «البث المباشر»، أمس الأول، والذي يبث على أثير إذاعة رأس الخيمة: إن هؤلاء الآباء والأمهات من المقيمين على أرض الإمارات، القادمين من أوطانهم، لاسيما من الدول العربية الشقيقة، خدموا البلاد وأسهموا في تقدم الإمارات وتنميتها ولم يقصروا، وأعطوا للدولة وأبنائها من جهودهم وعلمهم وأوقاتهم الكثير.

واستطردت: «نعم كان ذلك بالطبع مقابل «مال»، وهو حق لهم، لكن كم يساوي ذلك مقابل أعمارهم وغربتهم وعلمهم، وفي النهاية بعضهم يعود إلى وطنه في «تابوت»، ولا يعود سالماً طيباً لذويه، كما جاء، وحُرم من رؤية بلاده وأهله والعيش بينهم لسنوات طويلة»، متسائلة مرة أخرى: كم يساوي ذلك؟
وأشارت الشحي، وهي تربوية متقاعدة، إلى أن هؤلاء الطلبة وأولياء أمورهم، ممن خدموا هذا الوطن، هُم في ذمتنا و«عيالهم» في ذمتنا، ومن يتخرج منهم. وتساءلت: «هل لنا الحق بعد كل ما قدمه هؤلاء للإمارات وأبنائها وتعبهم وجهودهم، وفي غمرة فرحتهم بأبنائهم ونجاحهم، إثر تخرجهم، أن نحمل لهم خبراً ينزل عليهم كالصاعقة.

شاهد أيضاً

مواطنتان تنقذان مواطناً مسناً وعاملين انهار عليهم محلان

القدر قادهما لانتشال المحاصرين في بقالة ومحل خُضر مواطنتان تنقذان مواطناً مسناً وعاملين انهار عليهم …