الرئيسية / أخبار محلية / حبس موظف 3 أشهر لاختلاسه أموالاً باستخدام إيصالات بنزين مزورة

حبس موظف 3 أشهر لاختلاسه أموالاً باستخدام إيصالات بنزين مزورة


حبس موظف 3 أشهر لاختلاسه أموالاً باستخدام إيصالات بنزين مزورة

اختلس أموالا بسبب وظيفته كمشرف في هيئة الطرق والمواصلات

الرؤية /سمر إدريس

اعترف موظف خليجي 41 عاماً أمام قاضي محكمة الاستئناف في دبي بأنه اختلس أموالاً بسبب وظيفته كمشرف في هيئة الطرق والمواصلات، مشيراً إلى أن الشيطان أغواه، ولأنه بحاجة ماسة للمال لاستكمال علاج والده.

ويبدو أن أسبابه التي شرحها للقاضي كانت سبباً في تخفيف عقوبته، فبعد أن حكمت عليه محكمة أول درجة بالسجن ستة أشهر ومبلغ 225 ألف درهم تقريباً كغرامة، خففت محكمة الاستئناف العقوبة إلى النصف أي ثلاثة أشهر مع الإبقاء على مبلغ الغرامة ذاته.

وبيّنت تحقيقات النيابة العامة في دبي أن الموظف اختلس من يناير 2013 إلى 12 أغسطس 2015، في حين أنه التحق للعمل في الهيئة في عام 2010، واستخدم أسلوب تزوير إيصالات البنزين لاختلاس الأموال.

وأظهرت السجلات في التحقيقات أن الموظف حصل على سيارة وبطاقة وقود تغطيها هيئة الطرق والمواصلات منذ انضمامه إلى العمل في مارس 2010.

لقد كان مسؤولاً عن تفتيش والإشراف على مفتشي وقوف السيارات بأجر ، وهو عمل ميداني بنسبة 80 في المئة ، هذا ما قاله مدقق حسابات لدى الهيئة. لذلك ، تم تزويده بسيارة لاستخدامها في رحلاته الميدانية.

وبيّنت التحقيقات أنه خلال أغسطس 2015، تم اكتشاف أن إيرادات الوقود التي قدمها الموظف كانت مزورة، وتم إجراء تحقيق داخلي وتم استجواب المدعى عليه بحضور مديره المباشر.

وقال المدقق لقد أقرّ بأنه أبرم اتفاقاً مع عمال محطة الوقود لاستخدام بطاقة الوقود الخاصة به لإعادة تعبئة السيارات الأخرى، وأخذ الأموال من سائقيها، ثم يستلم النقود من الهيئة بموجب الإيصالات .

كما اعترف الموظف في تحقيقات النيابه بدفع أجر للعمال مقابل مساعدتهم، ووقع اعترافاً مكتوباً وطلب الرحمة في إحدى الجلسات قائلاً إنه المعيل الوحيد لعائلته بما في ذلك والديه، الذين يعيشون معه.

وقد أدانته كلتا المحكمتين بتهمة الإساءة إلى منصبه واختلاس المبلغ بمساعدة رجال مجهولين.

شاهد أيضاً

محترف بلاغات كيدية يطلب 100 ألف درهم من خليجي للتنازل

محترف بلاغات كيدية يطلب 100 ألف درهم من خليجي للتنازل الامارات اليوم – عمرو بيومي …