الرئيسية / أخبار محلية / مواطن يستعيد النطق بعد 15 عاماً من فقده

مواطن يستعيد النطق بعد 15 عاماً من فقده


مواطن يستعيد النطق بعد 15 عاماً من فقده


سعيد الجعيدي يتحدث إلى الفريق الطبي (تصوير شاهول حميد)

الاتحاد – إبراهيم سليم (أبوظبي)

تمكن فريق طبي بمستشفى المفرق من إعادة صوت مواطن فقد القدرة على النطق طيلة 15 عاما لأول مرة بالدولة، حيث تعرض المواطن سعيد الجعيدي لعملية جراحية لإزالة الحنجرة بالكامل لإصابته بورم.
وأعرب المواطن سعيد الجعيدي عن شكره للقيادة الرشيدة على اهتمامها بأبنائها المواطنين وللفريق المعالج الذي أسهم في تمكنه من إعادة قدرته على النطق والحديث مع ابنه والمحيطين، ويبلغ عمر المواطن الذي تم تركيب الجهاز له وتمكن من النطق 59 عاماً، من منطقة الظفرة.
وأشار إلى أنه كان يعاني صعوبة في إيصال ما يريد في بعض الأحيان لعدم القدرة على الحديث، وذلك بعد أن تم استئصال الحنجرة نتيجة إصابتها بورم سرطاني« ناتج عن التدخين الذي افقدني حنجرتي وقدرتي على التواصل مع الآخرين.. ولم استخدم الهاتف مطلقا والآن يمكنني التواصل وجها لوجه أو عبر الهاتف».
وقال: أطباء مستشفى المفرق ساعدوني بشكل كبير بعد أن أخبروني عن وجود جهاز من السويد صغير يمكنه العمل على إعادة الصوت وتم اطلاعي على كيفية العمل.
ودعا الجعيدي المدخنين للإقلاع عن هذه الآفة والتي تسببت في استئصال حنجرته نتيجة إصابتها بورم سرطاني، وأجرى فريق متخصص مكون من الطبيب الدكتور هلال عمر اختصاصي جراحة الأنف والأذن والحنجرة ود. كولن ماكفير السويدي الجنسية استشاري جراحة الوجه والفكين والرقبة، العملية بتركيب جهاز صغير مصنوع من السيليكون في الفترة الماضية.
وقال الدكتور هلال: إن العملية لم تستغرق وقتا وأول ما نطق به كان سورة الفاتحة وتم إجراء ذات العملية لاثنين من المواطنين، لافتا إلى أن سبب الإصابة وإزالة الحنجرة يعود إلى شراهة التدخين، وأوضح بأنه بعد مراجعته للمريض وبالتعاون مع اللجنة تم التوصل إلى إمكانية استعادة الصوت المفقود من خلال جهاز، وجاءت الموافقة وتم مخاطبة الشركة المصنعة ليتم إجراء العملية لمواطنين.. وتم تأهيلهما على كيفية الاستخدام.. وأشار إلى إمكانية صيانة الجهاز كل ستة شهور.. موضحا أن هذه العملية تجرى لأول مرة بالدولة.
وحول كيفية عمل الجهاز، والآلية التي يعمل به وكيفية التحكم فيه، أفاد هلال بأنه صمام يزرع بين القصبة الهوائية والمريء ويسمح بمرور الهواء من القصبة الهوائية للمريء الذي ينتج عنه اهتزاز للجدار الداخلي للمريء والبلعوم مما يصدر الصوت ومن خلال حركة اللسان والشفتين ينتج الكلام.
من جانبه قال نجله مبارك سعيد الجعيدي، أجرى والدي العملية منذ 15 عاما في توام واخبرونا بإمكانية عودة الصوت مع مرور الوقت.. لكن لم يعد صوته وكنت صغيرا في السن وعندما كبرت كنت ابحث دوما عن إيجاد وسيلة لسماع صوت والدي مرة اخرى.. وكنت استعد للسفر إلى الخارج للبحث عن وسيلة وعندما اخبرني والدي بإبلاغه من أطبائه بإمكانية تركيب جهاز جئت وتابعت وتم إجراء العملية التي وفرت عناء البحث ونشكر الفريق الطبي وقيادتنا الرشيدة على إيلاء الاهتمام لأبنائهم المواطنين.
وتابع: الآن أصبح والدي يستطيع استخدام الهاتف المحمول ويسألني عن مكاني وينجز معاملاته ومراجعاته.. أصبح الوضع مختلفا عن السابق.
وتتلقى عيادة الرأس والوجه والعنق في مستشفى المفرق 240 حالة أورام خبيثة سنويا، وتم إجراء العلاج الجراحي والترميم لـ 60 حالة منها، في حين تم تقديم العلاج الكيماوي أو الإشعاعي أو العلاج الملطف لباقي المرضى، 25% من إجمالي الحالات كانت لأورام الحنجرة.
في حين استقبلت عيادة الأنف والأذن والحنجرة في مستشفى المفرق ما يقارب الـ 120 مريضا شهريا. وانتقلت مؤخرا من مستشفى المفرق لتقدم خدماتها الصحية في مدينة شخبوط الطبية، وتشمل الخدمات «حالات تأخر التطور اللغوي الناتج عن فقدان السمع والذي يتم حله بعلاج مشاكل السمع أو زراعة القوقعة. إلى جانب اضطرابات الكلام وهي أكثر الحالات مشاهدة في العيادة، مثل التأتأة. واستقبال جميع المرضى الذين يعانون من اضطرابات الصوت الوظيفية والعضوية، قبل وبعد الجراحة. وعلاج عسر البلع الخلقي وتقييم هذه الحالات والمتابعة. وجراحة استعادة الصوت لمرضى استئصال الحنجرة من خلال زراعة أحدث التقنيات.

شاهد أيضاً

أب يتهم مستشفى خاصاً بالتسبب في وفاة طفله

«صحة أبوظبي» تلقت شكوى وتحقق في الواقعة أب يتهم مستشفى خاصاً بالتسبب في وفاة طفله …