اصطدام ثانٍ بمرسى الصيد في خورخوير


اصطدام ثانٍ بمرسى الصيد في خورخوير




الخليج- رأس الخيمة:عدنان عكاشة

تعرض مرسى ميناء الصيادين في منطقة خور خوير، حوالي كيلومتراً شمال مدينة رأس الخيمة، لحادث اصطدام جديد من قبل إحدى السفن، ليكون الحادث الثاني من نوعه، بعد الأول، الذي وقع في التاسع عشر من يونيو الماضي ().
وأكد الصيادون الإماراتيون، من أبناء خور خوير، أن مرسى ميناء الصيد في منطقتهم، الذي يستخدمه صياداً مواطناً، لا يزال غير صالح للاستخدام الآمن، بسبب الأضرار التي تسبب بها الحادثان، حيث تحطمت مراسي تثبيت القوارب، وهو ما قد يهدد سلامة الصيادين عند استخدامها.
وأوضح الصيادون أن قوارب تضررت في الحادثين، منها في الحادث الأول، وقاربان في الثاني، مشيرين إلى تعويض المتضررين في الحادث الأول، في حين ينتظر البقية تعويضهم.
وطالب الصيادون العاملون في ساحل خور خوير بإنشاء «حماية» لميناء الصيد وللمرسى والقوارب فيه من السفن الكبيرة، التي تتحرك بكثافة بالقرب من الميناء، ومحاسبة الشركات والجهات، التي تسببت بإتلاف مواقف القوارب، وإلحاق أضرار بعدد من القوارب الخاصة بهم داخل الميناء، وتشديد قبضة التفتيش والرقابة في الموقع البحري.
وقال راشد بن اعبود، صياد مواطن من أبناء خور خوير: إن الوضع الحالي في ميناء الصيد يجعل قوارب النواخذة والصيادين المواطنين عرضة للخطر، مشدداً على أهمية إيجاد حلول شافية وتوفير الحماية لميناء الصيد والقوارب.
وأشار راشد بن إبد الشحي، من صيادي المنطقة، إلى أهمية حماية مرفأ الصيد، وتحديداً مواقف القوارب.
وأكد د. سيف الغيص، مدير عام هيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة، الاتفاق حول صيانة الأضرار، التي خلفها الحادث الأول، ويجري حالياً اتخاذ الإجراءات المنشودة، فيما وقع الحادث الثاني قبل نحو أسبوع، وتعمل الهيئة على متابعته واتخاذ الإجراءات الرسمية حياله، وصياغة التقارير الخاصة بحيثياته.





شاهد أيضاً

إعادة فتح أنفاق الطريق الدائري برأس الخيمة

إعادة فتح أنفاق الطريق الدائري برأس الخيمة أحمد الحمادي الاتحاد- محمد صلاح (رأس الخيمة) أنجزت …