دخول اتفاقية الإعفاء من التأشيرة بين الإمارات ودومينيكا حيز التنفيذ

دخول اتفاقية الإعفاء من التأشيرة بين الإمارات ودومينيكا حيز التنفيذ


أبو ظبي ـ البيان


دخلت اليوم اتفاقية التنازل عن التأشيرة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وكومنولث دومينيكا حيز التنفيذ والتي تفصِّل امتيازات دخول المهاجرين التي تحق للمواطنين في كلا البلدين.
وتضفي الاتفاقية التي وقعها رئيس الوزراء روزفلت سكريت ومعالي ريم إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة للتعاون الدولي، الطابع الرسمي على الترتيبات التي بموجبها يحصل حاملو جوازات السفر الدبلوماسية والرسمية والخاصة والعامة في دولة الإمارات على تأشيرة الدخول إلى كومنولث دومينيكا.

وبموجب الاتفاقية، يحق لحاملي جوازات السفر الديبلوماسية والرسمية في كومنولث دومينيكا الحصول على تأشيرات عند الوصول إلى بوابات الدخول في دولة الإمارات العربية المتحدة، وسيتمكّن حاملو جوازات السفر العادية الدومينيكية من الحصول على تأشيرات دخول إلكترونية لدخول دولة الإمارات العربية المتحدة عبر مواقع الإمارات الرسمية.

ووفقا للسفير هيوبرت جون تشارلز، سفير كومنولث دومينيكا لدى الدولة :«تعد اتفاقية الإعفاء من التأشيرة خطوة مهمة أخرى في تطوير علاقات ثنائية قوية بين كومنولث دومينيكا وهذا البلد الديناميكي، فهي لا تسهل السفر الرسمي فحسب، بل تقدم إمكانية التنبؤ واليقين من جانب مواطني البلدين المهتمين بالسفر للأغراض السياحة والاستثمار والتجارة والأغراض الثقافية».

وجاءت اتفاقية الإعفاء من التأشيرة في أعقاب الافتتاح الرسمي الأخير لسفارة دومينيكا في أبو ظبي والتي تسمح للدبلوماسيين الدومينيكيين بمواصلة التعاون مع ممثلي حكومة الإمارات العربية المتحدة في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، كما أشار رئيس الوزراء روزفلت سكريت في حفل الافتتاح في ينايرإلى أن السفارة تشارك أيضًا في تقديم الخدمات القنصلية للمواطنين والمستثمرين، بما في ذلك «المجتمع صغير ولكن ديناميكي» من المواطنين الاقتصاديين المقيمين في دولة الإمارات.

يُعرف كومنولث دومينيكا ببرنامج الجنسية من خلال برنامج الاستثمار الذي يعطي حقوق المواطنة إلى الأفراد والأسر التي تستحقها و التي تسعى الى توسيع خياراتها في أنشطة السفر والاستثمار، وقد تم تصنيفه في المرتبة الأولى في العالم لمدة ثلاث سنوات متتالية في مؤشر برنامج الجنسية من خلال الاستثمار CBI الذي يمكن مقدمي الطلبات الذين يجتازون جميع اختبارات العناية الواجبة الحصول على الجنسية من خلال المساهمة في صندوق التنويع الاقتصادي أو الاستثمار في العقارات المعتمدة مسبقا.

يشار إلى أن دومينيكا جمهورية برلمانية وهي جزيرة تقع في البحر الكاريبي يجاورها إلى الشمال والشمال الغربي جوادلوب ومن الجنوب الشرقي مارتينيك وتبلغ مساحتها 754 ويبلغ تعداد سكان كومنولث دومينيكا 75 ألف نسمة تقريبا وعاصمتها« روسو»، وتعتبر دومينيكا مقبولة عالميًا باعتبارها جزيرة الطبيعة الكاريبية، كما أنها معروفة بالتزامها ببناء القدرة على التكيف، ومكافحة تغير المناخ، وهدفها أن تصبح أول دولة في العالم قادرة على مواجهة المناخ.

شاهد أيضاً

محمد بن راشد: كوادرنا الدبلوماسية أظهرت كفاءة استثنائية

محمد بن راشد: كوادرنا الدبلوماسية أظهرت كفاءة استثنائية الإمارات اليوم أكد صاحب السمو الشيخ محمد …