3 سيناريوهات للتباعد بين الطلاب ضمن خطط العام الدراسي 2020-2021


3 سيناريوهات للتباعد بين الطلاب ضمن خطط العام الدراسي 2020-2021



الخليج- دبي: محمد إبراهيم

تعكف وزارة التربية والتعليم، على دراسة ثلاثة سيناريوهات مقترحة، لتطبيق التباعد بين طلبة المدرسة الإماراتية في الحافلات والفصول الدراسية، ضمن إطار الخطط الوقائية والاحترازية للعام الدراسي 2020-2021؛ إذ يطبق السيناريو الأول في حال تطبيق التباعد 1.5 متر، والثاني في حال تطبيق التباعد 1.75 متر، والثالث في حال تطبيق التباعد 2 متر. على أن يحدد لكل مرحلة تعليمية السيناريو الذي يناسبها.
وبحسب النموذج المرفق لتطبيق تباعد الطلبة والمعلمين داخل الصفوف الدرسية، وحصلت «الخليج» على نسخة منه، سيتم تطبيق التباعد بواقع مترين بين كل طالب وآخر، داخل الصف المدرسي، إضافة إلى مترين بين المعلمين والطلبة، وحدد النموذج المسافة بين السبورة الذكية داخل الصف والطلبة بواقع 3 أمتار، ومتر واحد بين المكتب المخصص للمعلم، والسبورة ذاتها.

وأفادت بأنه يتم احتساب عدد الطلبة في كل شعبة وفق كل سيناريو بعد استثناء الطلبة أصحاب الهمم ومن يعانون أمراضاً مزمنة، إضافة إلى الطلبة الذين لا يرغب أولياء أمورهم في دوام أبنائهم داخل المدرسة ويفضلون التعلم عن بعد.
وحول تحديد عدد الطلبة بكل حافلة دراسية أوضحت أنه يتم تحديد المستخدمين للحافلات من إجمالي عدد الطلبة المتوقع في كل سيناريو، داعية إلى ضرورة التدقيق في عمليات الحصر المطلوبة.
من جهة أخرى، وجهت الوزارة، إدارات المدارس الحكومية والخاصة على مستوى الدولة لاستطلاع آراء أولياء الأمور حول الدوام المدرسي المناسب لأبنائهم، وخيرتهم ما بين التعليم الواقعي في المدرسة والتعلم الذكي «التعلم عن بعد» من خلال استطلاع موسع واستمارة حملت عنوان: «استمارة حصر انتظام الطلبة في المدرسة الإماراتية للعام الدراسي 2020 2021»، حصلت «الخليج» على نسخة منها.
ودعت الوزارة من خلال الاستمارة ذاتها، أولياء الأمور إلى تعبئة البيانات المطلوبة لكل طالب أو طالبة على حدة، وذلك ضمن استعدادات العودة للمدارس العام الدراسي المقبل، فضلاً عن التأكد من معاناة الطالب من أي أمراض مزمنة أم لا، وفي حال الإجابة بنعم دعتهم إلى توضيح نوع الحالة المرضية، وفي حال خلوه من الأمراض المزمنة أو كونه من أصحاب الهمم، طالبت الوزارة الوالدين بتوضيح سبب اختيار نظام التعليم وما إذا كان يرغب في استخدام الحافلة المدرسية أم لا.
1
السيناريو الأول في حال تطبيق التباعد 1.5 متر، ويكون فيه عدد الشعب الصفية في كل مدرسة 19 شعبة، وعدد الطلبة في كل شعبة 9 طلاب، ويبلغ عدد الطلبة المتوقع 171 طالباً، وعدد الطلبة المستخدمين للحافلات 103 طلاب، وإجمالي عدد الحافلات 4، والنسبة الفعلية لدوام الطلبة 75%.

2
السيناريو الثاني في حال تطبيق التباعد 1.75 متر، ويضم 22 شعبة، بواقع 8 طلاب في كل شعبة، بإجمالي عدد الطلبة المتوقع 176 طالباً، وعدد الطلبة مستخدمي الحافلات 103، مقسمين على 4 حافلات، والنسبة الفعلية لدوام الطلبة تبلغ 77%.

3
اشتمل السيناريو الثالث (في حال التباعد 2 متر) على 43 شعبة، وتحتوي كل شعبة على أربعة طلاب، ويبلغ إجمالي عدد الطلبة المتوقع 172 طالباً، وتحدد للحافلات 103 طلاب، في 4 حافلات، والنسبة الفعلية للدوام الطلابي 75%. علماً بأن لكل مرحلة 10 أيام للتمدرس.

شاهد أيضاً

جامعات إماراتية تطرح منحاً دراسية للطلبة المواطنين والمقيمين

تصل إلى 100% في الطب والهندسة والذكاء الاصطناعي والرياضيات وعلوم الفضاء جامعات إماراتية تطرح منحاً …