مؤتمر يحذّر من خطورة «صبغات الأشعة» على الكلى


طالب بالتقيد بإجراءات حمايتها
مؤتمر يحذّر من خطورة «صبغات الأشعة» على الكلى

الخليج- رأس الخيمة: عدنان عكاشة

حذر مؤتمر مستجدات أمراض الكلى ومتلازمة الأيض وزراعة الأعضاء، في دورته الثانية والعشرين، في دبي، من مخاطر «الصبغات»، المُستخدمة في فحوص الأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي وعمليات القسطرة القلبية، على الكلى، وتسببها بالقصور الكلوي، داعين إلى الالتزام بحماية المرضى من خُطورتها، قبل وبعد خضوعهم للأشعة، وفقا لورقة علمية قدمها البروفيسور أنس قاسم، أستاذ مشارك في تخصص أمراض الكلى بجامعة الزقازيق المصرية.
ونظم المؤتمر، الذي اختتم جلساته، مستشفى فقيه الجامعي، بالتعاون مع جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، وجامعة الشارقة، تحت رعاية الجمعية الدولية لأمراض الكلى. وتمحورت جلساته حول دور الذكاء الصناعي والكشف الهاتفي والكشف بواسطة الفيديو والإعلام الرقمي «الديجتال» في علاج مرضى الكلى، خلال جائحة (كوفيد-).
وأشار الدكتور عبد الباسط العيسوي، أستاذ الأمراض الباطنية والكلى، أستاذ زائر بجامعة هارفارد الأمريكية، رئيس المؤتمر، إلى أن المشاركين تناولوا تجربة إجراء عمليات الغسل الكلوي للمرضى المصابين بفيروس كورونا في منازلهم، حتى شفائهم.
وقدمت البروفيسورة كورين باجنيس، من فرنسا، ورقة بحثية حول دور التغذية الصحية في الحفاظ على وظائف الكلى، وحماية مرضى السكري، وبقية المرضى، والأصحاء عامة، فيما تناول المؤتمر أيضاً استحداث شهادة دبلوم في فرنسا حول دور «الديجتال ميديا» في القطاع الصحي.
وألقى د. ستيفن هولت، المدير التنفيذي لرعاية الكلى في أبوظبي، الضوء على دور الأمراض الوراثية، التي قد تتسبب بإصابة عائلة بأكملها بأمراض الكلى، وكيفية الكشف المبكر، ودوره في الحماية من الفشل الكلوي.

شاهد أيضاً

انطلاق اختبارات أصحاب الهمم في جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم

تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد …