تراجع مخالفات الطرق في رأس الخيمة بعد خدمة «راقب» (صورة)




«الأشغال» رصدت 573 منها حتى يوليو
«راقب» تتراجع بمخالفات الطرق في رأس الخيمة

*جريدة الاتحاد

مفتشو «راقب» خلال إحدى جولاتهم في شوارع رأس الخيمة (تصوير راميش)


صبحي بحيري (رأس الخيمة):

تراجعت مخالفات الطرق في رأس الخيمة خلال الأسابيع القليلة الماضية، في أعقاب بدء “خدمة راقب” التي كانت قد أطلقتها دائرة الأشغال في بعض مناطق الإمارة نهاية فبراير الماضي، بحسب المهندس أحمد الحمادي مدير دائرة الأشغال والخدمات العامة.

وقال الحمادي إن المخالفين لاحظوا صرامة الإجراءات التي يطبقها المراقبون، إلى جانب انتشار الدوريات في العديد من الأماكن الحيوية، موضحاً أن إلقاء المخلفات من السيارات هي أكثر المخالفات التي رصدها المراقبون خلال الأسابيع الماضية، في حين تراجعت مخالفات إلقاء مواد البناء والنفايات الصلبة في الأماكن العامة والساحات.

وأشار إلى أن عدد المخالفات التي تم رصدها حتى اليوم تزيد على 650 مخالفة، منوّهاً إلى دوريات متجولة مخصصة للرقابة على المخالفات البيئية والتجاوزات المتصلة بالنظافة العامة تفرض غرامات مالية وعقوبات قانونية في ضوء قانون النظافة العامة المعمول به فى الإمارة، إلى جانب فتح خط ساخن لتلقي الشكاوى والملاحظات المتعلقة بالتعدي على البيئة والنظافة العامة بغرض التعامل الميداني معها.

وأشار مدير الأشغال إلى أن النمو المتسارع في الإمارة فرض على الدوائر والجهات المعنية في رأس الخيمة إيجاد الدوائر المعنية إيجاد نظام فعال هذا الموضوع بأسلوب حضاري.

وتابع: هناك مخالفات كثيرة يرتكبها الأشخاص ولا يمكن ضبطهم، حيث يقوم رواد الحدائق والشواطئ بترك مخلفاتهم في المكان بعد انتهاء زيارتهم.

من جانبه، قال راشد عبيد الشحي رئيس قسم الرقابة فى دائرة الأشغال والخدمات العامة إن العدد الإجمالي للمخالفات التي ضبطها رجال راقب حتى الآن وصل إلى 573 مخالفة حتى نهاية يوليو الماضي، لافتاً إلى أن طرق ضبط المخالفات وتحريرها تنوعت بين رصد المخالفات من قبل رجال الدوريات بأنفسهم وتلقي اتصالات من الجمهور، وأيضاً عمل كمائن للهاربين من عيون الرقابة.

ونوّه راشد عبيد الشحي إلى أن إجراءات الدائرة بحق المخالفين لقانون النظافة العامة في إطار دوريات راقب شملت توقيع الغرامات على المخالفين مع العمل على توعيتهم؛ وذلك لتعزيز البعد التوعوي، انطلاقاً من فلسفة الدائرة القائمة على أن الهدف هو المصلحة العامة وحماية البيئة والصحة العامة لا فرض العقوبات والغرامات.


وقال إن المخالفات خلال شهري إبريل ومايو الماضيين هي الأعلى منذ إطلاق الخدمة التي تشمل عدداً كبيراً من المناطق الحيوية بالإمارة. وأضاف: تراجعت المخالفات خلال الشهرين الماضيين في ظل اتباع أسلوب التوعية إلى جانب تفاعل الأهالي مع المراقبين.

شاهد أيضاً

أقطاب العمل الخيري: التبرع في «زمن كورونا» يعكس أنقى القيم

أقطاب العمل الخيري: التبرع في «زمن كورونا» يعكس أنقى القيم الخليج- رأس الخيمة: عدنان عكاشة …