الرئيسية / غير مصنف / . إنطلاق فعاليات قمة معهد ميلكن الشرق الأوسط وشمال افريقيا 2019 في أبوظبي انطلقت اليوم في أبوظبي عاصمة دولة الامارات العربية المتحدة فعاليات الدورة الثانية من قمة معهد ميلكن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019 التي تقام خلال الفترة 12-13 فبراير الجاري في فندق سانت ريجس السعديات – أبوظبي ، والذي يشارك به عدد من القادة العالميين، و ما يفوق 1000 مشاركاً من كبار المسؤولين والمحللين والحاضرين الذين يمثلون 40 دولة، حيث يجري مناقشة العديد من القضايا التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وأهمية تسريع الاصلاحات الاقتصادية في مختلف القطاعات، وتعزيز دور القطاع الخاص في خلق فرص العمل بشكل يدعم اقتصاديات المنطقة ويحقق لها النمو المنشود. واعلنت مجموعة ” كي بي بي أو ” رعايتها الرئيسية لهذا الحدث العالمي الهام الذي تضمّن اقامة 40 ندوة تناقش مختلف القضايا الاقتصادية والاجتماعية والصحية والتعليمية وغيرها، بمشاركة 100 محاضر من قادة الفكر المتعددي الاختصاصات وصانعي القرارات في المنطقة وأرجاء العالم. وأكد السيد خليفة بن بطي المهيري رئيس مجلس ادارة مجموعة ” كي بي بي أو ” الراعي الرئيسي للقمة:” نجحت العاصمة أبوظبي في استضافة فعاليات الدورة الثانية من قمة  معهد ميلكن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019، الامر الذي يؤكد مكانة أبوظبي كمركز عالمي في استضافة الاحداث الهامة والمؤثرة على الصعيدين الاقليمي والعالمي، الى جانب توفر منصة لمناقشة القضايا ووضع الحلول للتحديات التي تواجه المنطقة”. وأضاف المهيري:” ان القمة استقطبت ما يفوق 1000 مشاركاً من 40 دولة حول العالم ، وجرى مناقشة العديد من القضايا الهامة التي تمس المنطقة ، الامر الذي يؤكد الدور البارز الذي تلعبه دولة الامارات العربية المتحدة  في الشأن الاقتصادي وغيرها من المجالات ذات الاهتمام، خاصة ان الدولة أصبحت مركزاً لجذب المستثمرين ورجال الاعمال والشركات العالمية بفضل التسهيلات التي توفرها لهم ، والقوانين والتشريعات المشجعة التي ساعدت على تعزيز مكانة الدولة اقتصادياً”. ومن جانبه قال مايكل ميلكن رئيس معهد ميلكن :” تشهد القمة في دورتها الثانية مزيداً من الزخم من حيث المواضيع الهامة التي جرى طرحها ومناقشتها من أبرز القادة وصناع القرار العالميين الى جانب ازدياد عدد المشاركين والمهتمين بالقمة، الأمر الذي يؤكد الدور الريادي لدولة الامارات العربية المتحدة في استضافة هذا الحدث الفريد من نوعه و بحث مختلف القضايا التي تمس منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا بشكل يضع حلولاً للقضايا المطروحة في العديد من القطاعات والمجالات”.

. إنطلاق فعاليات قمة معهد ميلكن الشرق الأوسط وشمال افريقيا 2019 في أبوظبي انطلقت اليوم في أبوظبي عاصمة دولة الامارات العربية المتحدة فعاليات الدورة الثانية من قمة معهد ميلكن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019 التي تقام خلال الفترة 12-13 فبراير الجاري في فندق سانت ريجس السعديات – أبوظبي ، والذي يشارك به عدد من القادة العالميين، و ما يفوق 1000 مشاركاً من كبار المسؤولين والمحللين والحاضرين الذين يمثلون 40 دولة، حيث يجري مناقشة العديد من القضايا التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وأهمية تسريع الاصلاحات الاقتصادية في مختلف القطاعات، وتعزيز دور القطاع الخاص في خلق فرص العمل بشكل يدعم اقتصاديات المنطقة ويحقق لها النمو المنشود. واعلنت مجموعة ” كي بي بي أو ” رعايتها الرئيسية لهذا الحدث العالمي الهام الذي تضمّن اقامة 40 ندوة تناقش مختلف القضايا الاقتصادية والاجتماعية والصحية والتعليمية وغيرها، بمشاركة 100 محاضر من قادة الفكر المتعددي الاختصاصات وصانعي القرارات في المنطقة وأرجاء العالم. وأكد السيد خليفة بن بطي المهيري رئيس مجلس ادارة مجموعة ” كي بي بي أو ” الراعي الرئيسي للقمة:” نجحت العاصمة أبوظبي في استضافة فعاليات الدورة الثانية من قمة  معهد ميلكن الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019، الامر الذي يؤكد مكانة أبوظبي كمركز عالمي في استضافة الاحداث الهامة والمؤثرة على الصعيدين الاقليمي والعالمي، الى جانب توفر منصة لمناقشة القضايا ووضع الحلول للتحديات التي تواجه المنطقة”. وأضاف المهيري:” ان القمة استقطبت ما يفوق 1000 مشاركاً من 40 دولة حول العالم ، وجرى مناقشة العديد من القضايا الهامة التي تمس المنطقة ، الامر الذي يؤكد الدور البارز الذي تلعبه دولة الامارات العربية المتحدة  في الشأن الاقتصادي وغيرها من المجالات ذات الاهتمام، خاصة ان الدولة أصبحت مركزاً لجذب المستثمرين ورجال الاعمال والشركات العالمية بفضل التسهيلات التي توفرها لهم ، والقوانين والتشريعات المشجعة التي ساعدت على تعزيز مكانة الدولة اقتصادياً”. ومن جانبه قال مايكل ميلكن رئيس معهد ميلكن :” تشهد القمة في دورتها الثانية مزيداً من الزخم من حيث المواضيع الهامة التي جرى طرحها ومناقشتها من أبرز القادة وصناع القرار العالميين الى جانب ازدياد عدد المشاركين والمهتمين بالقمة، الأمر الذي يؤكد الدور الريادي لدولة الامارات العربية المتحدة في استضافة هذا الحدث الفريد من نوعه و بحث مختلف القضايا التي تمس منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا بشكل يضع حلولاً للقضايا المطروحة في العديد من القطاعات والمجالات”.

View on Instagram http://bit.ly/2E6PNx2

شاهد أيضاً

. أجهزة خلوي تتحول لساعة يد تعكف شركة “تي سي أل ” الصينية على تطوير خمس أجهزة خلوي جديدة ضمن فئة الأجهزة القابلة للطي، وفقا لتقرير نشر على موقع “سي نت” المتخصص بأخبار التقنية. وتمتلك الشركة العلامات التجارية لأجهزة “ألكاتل” و”بلاك بيري”. وحسب التقرير فإن الشركة تعمل على تطوير جهازي تابلت قابلة للطي، وأجهزة خلوي قابلة للطي أيضا يمكن أن تصبح ساعة يد ذكية. ولم تفصح الشركة عن العلامات التجارية التي ستحملها الأجهزة أو موعد الإطلاق الفعلي، ولكن يتوقع أن تطلق الشركة أول أجهزتها في 2020.

View on Instagram http://bit.ly/2GwNYvW